الحياة

كتب الكترونية, مواضيع عامة, رياضية, ترفهية, ثقافية

المواضيع الأخيرة

» نص كلمة ماهر سامى بأداء يمين السيسي
الأحد يونيو 08, 2014 6:52 am من طرف Admin

» مشروع مربح من تايجر باك
الخميس فبراير 27, 2014 7:13 am من طرف تايجر باك

»  ملف كامل لتدوير المخلفات
الأربعاء أغسطس 01, 2012 9:23 pm من طرف Admin

» اخبار الحمقى والمغفيلين لابن الجوزى
الأحد يوليو 08, 2012 6:23 pm من طرف Admin

» مقامات بديع الزمان الهمذاني
الأحد يوليو 08, 2012 6:21 pm من طرف Admin

» الخيميائي لباولو كويلو
الأحد يوليو 08, 2012 6:20 pm من طرف Admin

» أشهر جاسوسة عربية للموساد
الأحد يوليو 08, 2012 6:19 pm من طرف Admin

»  the studay of chemical reactions
الأحد يوليو 08, 2012 6:19 pm من طرف Admin

»  stereochemistry
الأحد يوليو 08, 2012 6:17 pm من طرف Admin

التبادل الاعلاني


    معجم الفلسفة حرف الذال

    شاطر
    avatar
    ياسمين

    عدد المساهمات : 122
    نقاط : 210
    تاريخ التسجيل : 06/03/2010

    معجم الفلسفة حرف الذال

    مُساهمة من طرف ياسمين في الأحد أغسطس 01, 2010 3:18 pm






    --- الذال---





    الذات:
    كل موجود يصح تعلق العلم به بعينه أصلاً بنفسه. وقيل: الذات ما يستحق صفة أو
    حكماً.

    الذاتيّة:
    مسلك فلسفي يرى أن المعرفة والأحكام القيميّة إنما ترجع إلى الذات المدركة.

    الذّم:
    هو الخبر الذي ينبئُ عن أتضاع حال المذموم مع القصد إلى الاستخفاف به.

    الذرة:
    قديماً أصغر جزء لا يتجزأ من المادة أو بعبارة أخرى ما لا ينقسم وسماها المتكلمون
    "الجزء الذي لا يتجزأ" أو الجزء أو الجوهر الفرد أو الجوهر وحديثاً: هي
    أصغر جزء من مادة عنصريّة يدخل في التفاعلات الكيميائيّة وجزّأت إلى بروتون
    ونيترون وإلكترون وقد كان لهذا الكشف الأثر الكبير في أحداث طفرة علميّة جبّارة في
    كافة الميادين والأصعدة العلميّة وعلى جميع المستويات.

    الذعر، جنون الاختلاس:
    رغبة تستحوذ على بعض الأشخاص وتدفعهم إلى السرقة دفعا لا يستطيعون مقاومته. و
    "المذعور" كثيرا ما يسرق أشياء ليس هو في حاجة إليها, وغالبا ما يكون
    مصابا بانحرافات جنسية. ولم يوفق علماء النفس حتى اليوم إلى الكشف عن السبب الكامن
    وراء هذه الظاهرة, ولكن بعضهم ألمع إلى أن الذعر قد يمثل ثورة على الأبوين أو على كل
    ذي سلطان, وإلى أن <المذعور> يتخذ من تصرفاته المستغربة وسيلة إلى إظهار
    قوته وتفوقه, في كثير من الأحيان.

    الذكاء، حاصل الذكاء:
    في التربية وعلم النفس، رقم يمثل ذكاء المرء كما تحدده قسمة عمره العقلي
    mental age
    على عمره الزمني chronological age وضرب حاصل القسمة بمائة، وذلك وفقا للمعادلة التالية: حاصل الذكاء
    = العمر العقلي/ العمر الزمني * 100.
    الذكاء: هو سرعة الفهم من الكلام والكتابة والإشارة.سيكولوجيّاً قدرة على التحليل
    والتركيب والتمييز والاختيار وعلى التكيُّف إزاء المواقف المختلفة ويقابل الوجدان
    والإرادة في التقسيم الثلاثي للظواهر النفسيّة. في علم النفس, القدرة على الفهم
    وعلى التعلم من الاختبار وعلى الاستجابة بسرعة ونجاح للأوضاع المستجدة. وقد وضعت
    اختبارات الذكاء لتعيين قدرة الفرد على التعلم. وعن هذه الاختبارات انبثق ما يعرف
    ب- <حاصل الذكاء> intelligence quotient وهو عبارة عن مقارنة بين عمر المرء العقلي وعمره الزمني. فإذا
    أجاب طفل في العاشرة إجابة صحيحة عن 25 سؤالا من أصل مائة، وكان متوسط عدد
    الإجابات الصحيحة لطفل في مثل سنه هو 15 إجابة فقط ومتوسط عدد الإجابات الصحيحة
    لطفل في الرابعة عشرة هو 25 إجابة، فعندئذ يكون حاصل ذكائه هو 14/10 * 100 = 140.
    وعلى هذا الأساس صنف الناس من حيث الذكاء. فمن كان حاصل ذكائه بين صفر و 25 عد
    معتوها idiot،
    ومن كان حاصل ذكائه بين 26 و 50 عد أبله imbecile، ومن كان حاصل ذكائه بين 51 و 70 عد
    أحمق moron،
    ومن كان حاصل ذكائه بين 71 و 110 عد متوسطا أو سويا average or normal، ومن كان حاصل
    ذكائه 110 و 140 عد فوق المتوسط above average، ومن بلغ حاصل ذكائه 140 فما فوق عد
    نابغة أو عبقريا genius را. أيضا: العبقرية; وبينيه – سيمون، رائز.

    الذهان، الهوس:
    اضطراب عقلي ينسحب فيه المرء, بطريقة ما, من عالم الواقع وينشئ عالمه الخاص. وعالم
    "المذهون" الخاص هذا، كعالم الطفل، أكثر واقعية، عنده من العالم
    الحقيقي. والذهان نوعان: الذهان العضوي وهو ينشأ عن اضطراب عضوي أو كيميائي في
    الجسم، كبداية الخرف, أو تصلب الشرايين. والذهان الوظيفي، وهو ينشأ تلقائيا أو
    نتيجة لصدمة عاطفية قاسية. ومن ضروب الذهان الوظيفي البارانويا أو جنون الارتياب
    والشيزوفرينيا أو الفصام را. البارانويا; والفصام). اضطراب شديد في الشخصية، يبدو
    في صورة اختلال عنيف في القوى العقلية واضطراب في إدراك الواقع والحياة الانفعالية
    وعجز عن قضاء الحاجات الحيوية مما يؤدي إلى عدم حدوث التوافق بين الفرد وذاته
    وبينه وبين الآخرين، وهو يقسم إلى قسمين الأول، عضوي المنشأ كبداية الخرف أو تصلب
    شرايين المخ أو كاضطراب هرموني أو اختلال شديد في عملية الهدم والبناءmétabolisme والثاني وظيفي أو
    نفسي وليس له أي أساس عضوي مثل الفصام، والبارانويا أو جنون الارتياب والشزوفرينيا
    أو الفصام





      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد مارس 26, 2017 1:08 am